Saturday, November 19, 2005

آه يا شمندورة ...

صباحاً وفي الشارع أجد قدمي تركل علبة سجائر " بوستون " على الأرض وهي أول مرة أجد علبة بوستون على الأرض ، أركب التاكسي لأجد أغنية " شقا عمري يا آبا " شغالة .. هذا في الصباح . أما مسـاءً ، أركب التاكسي لأجد الأغنية هي " شقا عمري يا آبا " أنزل من التاكسي لأجد قدمي تركل علبة سجائر بوستون أيضاً . حينها تنتابني رغبة قوية في أن أرصص أمامي كل كتب الفلسفة وكل كتب تطوير الشخصية وأقول لها" هـأو كبيرة قـوي " .
____
الغربة ثم الغربة ثم الغربة
_____
سمعت حوار بين ابن عمي " 9 سنوات " وبين أخي " 7 سنوات "
ابن عمي : لأ شوف ..الصحفي يعني مثلاً لو انت ماشي في الشارع وفجأة لقيت ديناصور ... تقوم رايح تكتب عن كده ... ولو عرفت تصوره يبقى كويس قوي .. وبعدين يقوموا بتوع الجرنان يحطوا اللى انت كتبته ده في الصفحة الأولى
أخي : طيب أخد كام على الحكاية دي بقى ؟ مليون جنيه مثلاً ؟
ابن عمي : ممكن ألف جنيه
أخي :ألف جنيه ايه ... ياعم ده أنا كده اكتشفت لهم ديناصور .. ديناصور .. مش فرخة
ابن عمي : ممكن بقى ميت ألف جنيه
أخي : طيب الواحد ممكن يكتشف ايه تاني ؟
ابن عمي : الفضاء ... عارف يالا ... بيطلعوا الفضاء ده بصواريخ ..
أخي : يعني لازم عشان أطلع يكون عندي صاروخ ..
ابن عمي : لأ هم ممكن فيه ناس بتعمل الصواريخ دي ... وناس تانية هي الى بتتطلع
أخي : طيب ونلاقي ايه فوق بقى ؟
ابن عمي : شوف أول حاجة لازم يكون عندك فضاء الأول .. لازم كل واحد يكون عنده فضاء عشان يكتشفه
أخي : طيب فيه حد طلع الفضاء بتاع قبل كده ؟
ابن عمي : عارف بيقولوا إن فيه كواكب فوق .. بس فيه حاجة غريبة جدا .. يعني هما عارفين ان فيه كوكب اسمه المريخ .. بس ما فيش حد طلعه قبل كده .. طيب بدام هم عارفين ايه اللى ما طلعهمش لحد دلوقتي
أخي : اممممم
ابن عمي : الواد سامح بيقول ان هو قرأ قبل كده .. إن فيه ناس أشرار فوق وعشان كده هم خايفين يطلعوا
______

12 Comments:

At 19/11/05 15:14 , Blogger Guevara said...

:)

تقريباً كل الأطفال المصريين فلاسفة .. بيكبروا يبقوا بني آدمين طبيعيين أو مدونين

 
At 19/11/05 18:09 , Blogger جليلة said...

حلوة
بس انا بصراحه باحب عبط الاطفال
قصدى البراءه بالعبط
يعنى باكره الطفل اللى مقدرش اضحك عليه او اسرح بيه
واتغاظ منه اوى

 
At 19/11/05 21:55 , Blogger أنا said...

اهي دي اخرة الفرجة علي ظاظا وجرجير

 
At 19/11/05 23:14 , Blogger Mist said...

أخدت بالي من سلسلة التكرار اللي بنتكعبل فيها..والتَبِعات بقى
..
على فكرة الحوار مزاج فعلاً
وقفت عند
((شوف أول حاجة لازم يكون عندك فضاء الأول .. لازم كل واحد يكون عنده فضاء عشان يكتشفه ))
:)
لا سكر بجد..والكلام سمّع عندي

 
At 20/11/05 06:23 , Blogger Solo said...

فكرتينى لما حضرت "سرادق عزاء"واحد قريبى اخوانجى فى محطة الرمل و جيوش الاخوان اللى زحفت هناك و انا واقف أتقبل واجب العزاء جمب مصطفى محمد أبو زبيبة صلا نايب دايرة المنتزة المجلس اللى فات و الغربة اللى حسيتها رغم انى الوحيد فى الآلاف اللى واقفة اللى أمت بصلة للراجل اللى مات و سمعت برضه راجع راجع يا اسلام .... بس ساعتها هيفاء ماكنتش لسه على علاقة برجب و صاحبه
واضح ان كل الجيل بتاعك فى العيلة بيعربد ثاملا

 
At 21/11/05 12:04 , Blogger Ghada said...

الجزء الأولاني تحفة يا ليليت... الله ينور عليك يا جميل

 
At 21/11/05 13:35 , Blogger نــــــــدي said...

هههههههههههه
لسه يا ليلت بفتكر وانا صغيره
وافتكر السرح اللي كانوا بيسرحوه بيا ودا طبعا غير اللي كنت بسرح بيه مع نفسي

 
At 24/11/05 11:46 , Blogger ghandy said...

والله وحشتني لخبطاتك

التعليق الوحيد الذي أكتبه منذ أكثر من شهر

 
At 25/11/05 21:25 , Blogger Zeryab said...

رائع..كالعادة

 
At 25/11/05 22:44 , Blogger R said...

شوفي، رغم أنّني لا أحب السبانخ،
إلاّ أنّني اندهشت لما قاله أخوكِ أكثر ممّا قاله مطرب التاكسي

 
At 29/11/05 02:48 , Blogger islam yousef said...

المرادف للفلسفه فى قاموسى ه المتاهه التى هى اكبر من متاهة جحا و اصغر من منتاهة هذا الرب العاطل و لكن مش كل واحد فينا له رب عاطل انا دماغى اتوجع من الفلسفه نفسى فى ديناصور يونسنى

 
At 1/12/05 20:58 , Anonymous Anonymous said...

من غير زعل كدة الاتنين اغبى من بعض

 

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home